عودة المواطنين العالقين..والشركة تساهم بحضور فعال في احتواء الأزمة.

التزاما منها بواجبها الاجتماعي والوطني ، ومساهمة منها في التخفيف من أعباء الأزمات التي ترهق كاهل المؤسسات المختلفة في الدولة ، كان لشركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز حضور فعال في التجهيز والاستقبال للعائلات العائدة من خارج البلاد ، والتي كانت عالقة بسبب جائحة كورونا.

وقد وصل صباح الأحد 52 مواطنا ومواطنة إلى مقر الحجر الصحي المجهز بجامعة النجم الساطع للإقامة فيه طيلة الفترة المقررة للابتعاد الاجتماعي والحجر.

هذا وكانت الشركة قد وفرت دعما للجنة الطوارئ وتنفيذ الإجراءات الاحترازية تمثل في الآتي:

* 30 سريرا مجهزا تجهيزا كاملا بالأغطية والوسائد والمناشف تم تقديمها بداية تجهيز المقر.
* 30 مرتبة (فراش خاص بالأسرة).
* مواد تنظيف وتطهير لكل الغرف والمرافق الملحقة بالمبنى.
* تجهيز 40 وجبة غداء للقادمين اليوم بعد وصولهم والذين فرضت عليهم ظروف السفر والمرض الأخذ برخصة الفطر.
* تجهيز 92 وجبة إفطار وسحور لكل المقيمين بالحجر والعاملين لمدة الحجر المقررة ب14 يوما.
* تعقيم وتطهير كل السيارات والحافلات التي نقلت المواطنين وأسرهم.

ياتي هذا العمل ضمن برامج عديدة تلتزم بها الشركة انطلاقا من المسؤولية المجتمعية تجاه المناطق المحيطة.

وإذ نحمد الله على سلامة أهلنا العائدين ورجوعهم إلى أرض الوطن فإننا ندعو الله أن يحفظهم ويرعاهم ويعينهم على تجاوز فترة الحجر بسلام وعافية.

وتؤكد شركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز أنها تسخر ما بوسعها لتجاوز هذه الأزمة دون أية خسائر أو منغصات…بردا وسلاما على الوطن وأهله.



اترك تعليقاً