2017-12-29

اجتماع الجمعية العمومية للشركة

  • اجتماع الجمعية العمومية للشركة
  • اجتماع الجمعية العمومية للشركة
  • اجتماع الجمعية العمومية للشركة
  • اجتماع الجمعية العمومية للشركة
  • اجتماع الجمعية العمومية للشركة
  • اجتماع الجمعية العمومية للشركة
اجتماع الجمعية العمومية للشركة
عقد اليوم الخميس 2017/12/28 اجتماع الجمعية العمومية لشركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز والذي تم خلاله استعراض نشاط الشركة للعام 2017 والبرامج المستهدفة للعام 2018
ترأس الاجتماع السيد: "مصطفى صنع الله" رئيس الجمعية العمومية وحضره السادة الأعضاء "جاد الله حمد العوكلي" و"العماري محمد العماري"  و"أبوالقاسم شنقير" والسيد: "عبدالله شويقى" رئيس لجنة الإدارة والسادة أعضاء لجنة الإدارة ورئيس وأعضاء هيئة المراقبة والمديرون العامون ومديرو الإدارات وعدد من المختصين.
وفي مستهل كلمته التي افتتح بها الاجتماع ترحم السيد: "صنع الله" على أرواح شهداء الواجب الذين قضوا نحبهم وهم يؤدون عملهم أثناء إجراء بعض أعمال الصيانة الدورية بإحدى معدات معمل الغاز بحقل زلطن ، هذا الحادث الأليم الذي نتج عنه وفاة المستخدم "الصيد مفتاح ضو" واثنين من عمال شركة البرق للمقاولات من الجنسية السودانية داعيا الله أن يتغمدهم بالرحمة والمغفرة ويلهم أهلهم وذويهم جميل الصبر والسلوان ويكتبهم من شهداء الواجب ويعجل بالشفاء لزميلهم علي فرج الأوجلي الذي أصيب في ذات الحادث.
وثمن "صنع الله" دور قسم السلامة والإطفاء الذين قدموا الاستجابة الفورية في زمن قياسي وبادروا عند ورود البلاغ بالحادث بالانتقال إلى الموقع وتقدير الموقف واتخاذ الإجراءات المطلوبة.
وسجل شكره العميق لشركة سرت على استجابتها السريعة في التعامل مع الحدث التخريبي لخط الزقوط السدرة.
وأكد حرص المؤسسة الوطنية للنفط بكل الشركات على تطبيق تعليمات ولوائح السلامة حيث إن المحافظة على سلامة العاملين أهم من تحقيق أي مكاسب والاستفادة من الأخطاء السابقة في هذا الشأن، وأكد على ضرورة وضع الخطط والبرامج التدريبية من أجل الرفع من مستوى  الثقافة والوعي بإجراءات وتعليمات السلامة الصناعية بين العاملين وعلى كافة المستويات وأن يكون شعارهم دائما السلامة أولا.
وأكد على أن شركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز من الشركات الكبرى العاملة في ليبيا وأكثرها تنوعا في مجال النفط وهي تضاهي كبرى الشركات العالمية في نشاطها.
وبفضل الروح الوطنية والكوادر المؤهلة فقد استطاعت بكل حرفية إدارة العمليات الاستكشافية والإنتاجية والتصنيعية بمستوى عال من الكفاءة وأدى ذلك تحقيق مستهدفاتها الاستكشافية والإنتاجية والتصنيعية بقدر عال من الكفاءة رغم الظروف الصعبة من شح الميزانيات ونقص في الإمكانيات  وقطع الغيار وتقادم بعض الوحدات.
وفي ختام كلمته أكد "صنع الله" على أن المؤسسة الوطنية للنفط ستظل خط الدفاع الأول عن الحقوق الوطنية للشعب الليبي بثروته النفطية والحارس الأمين عليها في وجه الطامعين والخونة المندسين وبائعي الذمم والضمائر. 
 وفي مستهل كلمته عبر السيد: "عبدالله شويقي"  رئيس لجنة الإدارة عن الحزن العميق في وفاة أحد مستخدمي الشركة واثنين من متابعي شركة البرق للمقاولات وإصابة مستخدم آخر نتيجة حادث وعاء 2100 بحقل زلطن سائلا المغفرة والرحمة للمتوفين والشفاء العاجل للمصاب.
 وحيا اشويقي الحضور آملا التوفيق في تقديم صورة واضحة عن نشاط الشركة وعملياتها خلال سنة 2017 وكذلك ميزانيتها ومستهدفاتها خلال سنة 2018 
وقبل بداية العرض المفصل للإدارات قدم "إشويقي"  أهم مؤشرات نشاط الشركة والمشاكل والصعوبات التي تواجهها  وتؤثر في معدلات الإنتاج والمساعي التي تبذل من أجل التغلب عليها وتوفير الإمكانيات والخدمات اللازمة لعمليات التشغيل والصيانة.