الذكـرى الثامنة والسـتون لاستقـلال ليبيـا.

يصـادف يـوم الثـلاثاء القـادم المـوافق 24 ديسمبـر 2019 الذكـرى الثامنــة والستيــن ليـوم استقــلال ليبيــا.

وكــان المـلك إدريـس السنـوسي رحمـه الله تعــالى قــد أعــلن استقــلال ليبيـا عـام 1951 وقــال في كلمتــه التي ألقـاها مـن شـرفـة قصـر المنـار ببنغـازي:
“إننـا لنبتهـل إلى المـولى عـز وجـل بأخلـص الشـكر وأجمـل الحمـد على نعمـائـه، ونوجّـه إلى الأمـة الليبية أخـلص التهـاني بمناسبـة هـذا الحـادث التاريـخي السعيـد. ونعـلـن رسمـيًا أنَّ ليبـيا منـذ اليوم أصبـحت دولـة مستقـلة ذات سيـادة.”

وابتهاجـا بهـذه المنـاسبـة العظيمـة فـإن هذا اليـوم سيكـون عطـلة رسميـة في جميـع أنحـاء البـلاد.
هـذا وسـتقفـل الشـركـة مكاتبهـا خـلال هـذه العطـلة.
وكـالعـادة فـإن المستخـدمين الذيـن يستحـقون التعـويض عن العمـل الإضـافي ويطـلب منهـم العمـل خلال هذه العطـلة سـوف يعوضـون تعويضـاً مناسـباً.



Author: admin
منسق شؤون الإعلام

اترك تعليقاً